منتدى كل العرب

تعارف | صداقات |سياسة | ثورات | كرة قدم | رياضة مصرية وعربية | رياضة عالمية | اسلاميات | فقة | سنة | حديث | مطبخ | ديكور | ازياء | موضة |كروشية | مكياج | رشاقة | نكت | شعر | ادب | صور | فنانات| خواطر | قضايا | بيع | شراء | ايجار | سيارات | شقق |عقارات |
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلالمجموعاتدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» موديلات مختلفة لارواب التخرج والكابات01003358542(مصنع يونيفورم بالقاهرة)
أمس في 11:34 pm من طرف jako jeko

» (شركات يونيفورم بمصرuniform)تصنيع وتوريد يونيفورم لجميع الدول العربية0100335854
أمس في 9:21 pm من طرف jako jeko

» مصنع السلام للملابس الجاهزة(تصنيع لحساب الغير)_تصنيع جميع انواع اليونيفورم
أمس في 6:55 pm من طرف jako jeko

» سابقة اعمال لتريمف حول العالم
أمس في 5:16 pm من طرف كايرو تريد

» شركة كايرو تريد إحدى وكلاء شركة ناوريكى الأروبية
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 9:02 pm من طرف كايرو تريد

» قطع الغيار من شركة كايرو تريد لمعدات مصانع الاعلاف
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 7:47 pm من طرف كايرو تريد

» دور الاعلاف فى تغذية الدواجن
الأربعاء 07 ديسمبر 2016, 4:57 pm من طرف كايرو تريد

» سابقة أعمال شركة تريمف التايلاندية حول العالم
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016, 8:45 pm من طرف كايرو تريد

» لماذا إخترنا شركة تريمف التايلندية
الثلاثاء 06 ديسمبر 2016, 4:51 pm من طرف كايرو تريد

» شركات يونيفورم بمصر_صور ارواب التخرج وملابس الحفلات وجميع الموديلات –ارواب للدكتوراة وارواب للماجيستير بأسعار منافسة
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 11:51 pm من طرف nanaclever

» مصنع السلام لليونيفورم والملابس الجاهزة(تصنيع لحساب الغير)
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 10:51 pm من طرف jako jeko

» شركات يونيفورم بمصر_تصنيع ملابس جاهزة (يونيفورم للمستشفيات والفنادق والمصانع والشركات)طباعة وتطريز على الاقمشة وتصنيع شنط وسليبر وتيشرت
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 10:16 pm من طرف nanaclever

» مفروشات اكرم للفنادق(خامات عاليه الجوده و اسعار مناسبه)-شركة يونيفورم بالقاهرة
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 9:46 pm من طرف jako jeko

» اكرم لليونيفورمuniformوالملابس الجاهزة بأسعار مناسبه-شركة يوينفورم بالقاهرة
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 8:45 pm من طرف jako jeko

» شركات يونيفورم بمصر_يونيفورم الاستقبال بالفنادق – ملابس مديرى الاقسام والاستعلامات والاداريين
الإثنين 05 ديسمبر 2016, 8:36 pm من طرف nanaclever

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
LENA
 
ابو العيال
 
ابو عاصم
 
فاروق السيد سيف
 
ايمى
 
قطرى وافتخر
 
على حسن عبد العليم
 
ابوشادى
 
sheto
 
القيصر
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 506 بتاريخ الأربعاء 02 مارس 2011, 11:12 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 32857 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Faycal Rahim فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 23186 مساهمة في هذا المنتدى في 10406 موضوع
سحابة الكلمات الدلالية
هندي الافلام هندى فيلم هندية للكبار عربية مسلسل مباشر أفلام الفيلم مباشرة ممنوعة ذئاب مشاهدة اغراء ممنوع تحميل عربى فساتين الذئاب امير العرض افلام حمام الحب
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر نشاطاً
أثبت حــضـــــــــــورك ...أشراف ابو عاصــــــــم
مدرسة الحزن
إضحـــك مع الشـــعب المصـــرى ودمـــه الخفـــــيف الرجاء التواصل من الجميع
المقابله الثامنة....... ابو شادي معنا تحت الاضواء
مدرسة الفرح
لكل من يجد فى نفسه المقدره على الاشراف فليتقدم ..اشراف ابو عاصم
المقابلة السابعة مع الأخ ابو عاصم معنا تحت الأضواء
مدرسة حب الله
امتحانات وزارة الصحه الاماراتيه للصيادلة............
المقابله الرابعه مع الاخت ملاك العرب ايمي


شاطر | 
 

 فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق السيد سيف
king
king


العضو الذهــبي

مشرف المنتدى الاسلامى
ذكر عدد الرسائل : 1387
العمر : 53
العمل/الترفيه : رئيس قطاع بمصانع أعلاف بشركة خاصة
تاريخ التسجيل : 01/09/2011

مُساهمةموضوع: فضل العشر الاوائل من ذي الحجة   الإثنين 07 نوفمبر 2011, 11:17 am



الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلي يوم الدين ، أما بعد
إن
الله عز وجل خلق الأعوام والشهور والأيام وفضل بعضها على بعض ففضل شهر
رمضان على سائر الشهور وفضل يوم عرفة وفضل يوم عاشوراء كما فضل ليلة القدر
ومما فضل أيام عشر ذي الحجة بـ


{وَالْفَجْرِ (1) وَلَيَالٍ عَشْرٍ (2) }سورة الفجر
تلك الليالي العظيمة التي نحتاج إلي تجديد حياتنا فيها فتعالوا معنا لنعمل
علي تجديد الحياة ..تحتاج حياتنا بين الحين والحين إلى تجديد يعيد لها قوة الإيمان، ويحيي فيها نبض العقيدة، ويُنمّي فيها إحساس العبودية لله -تعالى-، ويدفع بها نحو ربها -عز وجل- وهي نادمة على معصيته, مجتهدة في طاعته.
تجديد يعيد إلى القلب رقته، فيخشع لآيات القرآن الكريم، ويتدبر في معانيها، وينقاد لحديث رسول الله -عليه الصلاة والسلام-، ويهتدي بسنّته. تجديد ينتقل بالنفس من رتابة الأداء في العبادة إلى حضور القلب فيها، والإحساس بجمالها ومبانيها، ويقف بها عن المعاصي والمحرمات، ويبعث فيها الأمل بسعة الرحمة، وقبول التوبة، وغفران الذنوب ومحو السيئات. تجديد يتحول بحياتنا لتكون أكثر قرباً من الله -تعالى-، في فكرنا وأعمالنا ومعاملاتنا وعلاقاتنا.

وأعظم
فرصة لتجديد الحياة، وزيادة الإيمان، هي أفضل الأزمنة وأشرف الأوقات، حين
يدنو الله -تعالى- من عباده، ويفتح لهم أبواب المغفرة، ويجزل لهم العطاء،
ويكون العمل أرجى للقبول، والدعاء أقرب للإجابة. والنفس بحاجة في كثير من الأحيان إلى ما يحفز فيها النشاط، ويشوّقها إلى التغيير، وهاهي ذي أيام العشر الأول من ذي الحجة، وما يتبعها من أيام التشريق، جاءت بما أودع الله -تعالى- فيها
من فضائل، لتوقظ الهمم، وتُنشط النفوس، فليس هناك أيام جمعت من خصائص
الفضل، وأسباب السعادة، كهذه الأيام، وتأمّل كم جمعت من ميزات، وحازت من
فضائل:


فهي أيام عظيمة الحرمة لكونها في ذي الحجة، وهو من الأشهر الحرم، التي جعل الله -تعالى- تحريمها من الدين المستقيم، حيث قال -سبحانه-:
"إِنَّ
عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ
اللّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ
ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ
"
]التوبة: 36]

وتذكير النفس بذلك يكبح جماح شهواتها، ويذكرها بأن الذنب يعْظم كلما كانت حرمة الزمن أعظم، ولهذا حذّر الله -تعالى- عباده من تعدي الحدود فيها، فقال بعد بيان حرمتها: "فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ"، وذكّر الرسول -عليه الصلاة والسلام- الناس بذلك في شهر ذي الحجة، فعن ابن عباس -رضي الله عنهما-:
"أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- خطب الناس يوم النحر فقال:
"يا
أيها الناس أي يوم هذا". قالوا: يوم حرام. قال: "فأي بلد هذا". قالوا:
بلد حرام، قال: "فأي شهر هذا". قالوا: شهر حرام. قال: "فإن دماءكم
وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام؛ كحرمة يومكم هذا، في بلدكم هذا، في شهركم هذا". فأعادها مراراً، ثم رفع رأسه، فقال: "اللهم هل بلغت، اللهم هل بلغت
".

قال ابن عباس -رضي الله عنهما-: فوالذي نفسي بيده، إنها لوصيته إلى أمته:
"فليبلغ الشاهد الغائب، لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض"
(1) صحيح البخاري، رقم 1652.

حازت هذه الأيام العشر خير يومين في العام، وهما يوم عرفة ويوم النحر.

ففي يوم عرفة يدنو الله -عز وجل- ثم يباهي ملائكة السماء بأهل الموقف، فما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبيداً من النار من يوم عرفة(4)رواه مسلم، رقم 1348.
، وجعل الله -تعالى- لغير الحجيج فيه نصيباً، فمنحهم على صومه تكفير الذنوب لسنتين، سنة ماضية وسنة قابلة(5)في الحديث: "صيام يوم عرفة إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والتي بعده" صحيح سنن ابن ماجه، رقم 1730.

وهو اليوم الذي أكمل الله -تعالى- فيه الدين، فأتم النعمة على المسلمين،
ونزل فيه قول الله -تعالى-:
"الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِيناً" [المائدة: 3].


وهو يوم الميثاق، فعن ابن عباس -رضي الله عنهما-، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:
"إن الله أخذ الميثاق من ظهر آدم -عليه السلام- بنعمان يوم عرفة، فخرج من صلبه كل ذرية ذرأها، فنشرها بين يديه، ثم كلمهم قبلاً، قال:
"أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا" [الأعراف: 172] إلى قوله: "أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ" [الأعراف: 173]") رواه أحمد والنسائي وغيرهما، انظر صحيح الجامع، ج 1, رقم 1701, وشرح العقيدة الطحاوية..

وهو اليوم المشهود الذي أقسم الله -تعالى- به في سورة البروج، "وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ" ]البروج: 3]
قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:
"اليوم الموعود يوم القيامة، واليوم المشهود يوم عرفة، والشاهد يوم الجمعة"
صحيح سنن الترمذي، كتاب تفسير القرآن، باب ومن سورة البروج، (حسن).

. وهو خير أوقات الدعاء، لقوله -عليه الصلاة والسلام-:
"خير
الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا
الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
".

صحيح سنن الترمذي، كتاب الدعوات، باب في دعاء يوم عرفة. قال الألباني: (حسن).
ويوم
النحر من أيام العشر، وهو يوم الحج الأكبر، كما قال فريق من العلماء، قال
ابن القيم -رحمه الله تعالى-: "والصوابُ أن يومَ الحج الأكبر هو يومُ
النَّحر؛ لقوله -تعالى-:

"وَأَذَانٌ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ" ]التوبة: 3]
وثبت في الصحيحين أن أبا بكر وعلياً -رضي اللّه عنهما- أَذَّنَا بِذَلِكَ يَوْمَ النَّحْرِ لاَ يَومَ عَرَفَةَ. وفي سنن أبي داود بأصح إسناد أن رسول اللّه -صلى الله عليه وسلم- قال:
"يوم الْحَجِّ الأكْبَرِ يَوْمُ النَّحْرِ"... ويومُ عرفة مقدِّمة ليوم النَّحر بين يديه، فإن فيه
يكونُ الوقوفُ، والتضرعُ، والتوبةُ، والابتهالُ، والاستقالةُ، ثم يومَ
النَّحر تكون الوفادةُ والزيارة، ولهذا سُمّي طوافُه طوافَ الزيارة؛ لأنهم
قد طهروا من ذنوبهم يوم عرفة، ثم أذن لهم ربُّهم يوم النَّحر في زيارته، والدخولِ عليه إلى بيته، ولهذا كان فيه ذبحُ القرابين، وحلقُ الرؤوس، ورميُ الجمار، ومعظمُ أفعال الحج. وعملُ يوم عرفة كالطهور والاغتسال بين يدي هذا اليوم
" زاد المعاد، لابن القيم، ج 1، المقدمة.

ومن
رحمة الله -تعالى- بعباده أنه لم يحرم أحداً من فضل هذه الأيام، فلم يقصر
ثوابها وأجرها على عبادة معينة واحدة، قد لا يستطيع القيام بها إلا بعض
الناس، بل فضلها وثوابها شامل لكل بر وخير، ما دام مصحوباً بنية وإخلاص، من
صلاة وقيام وصوم( الصوم في الأيام التسعة الأولى من عشر ذي الحجة مستحب، لا سيما يوم عرفة لخصوص ما ورد فيه، كما قرره كثير من العلماء، قال الحافظ ابن حجر في الفتح: "واستُدل به ]أي حديث ما من أيام...] على فضل صيام عشر ذي الحجة لاندراج الصوم في العمل" فتح الباري، كتاب العيدين، باب العمل أيام التشريق) وحج وتضحية وذكر، ولا سيما التهليل والتكبير والتحميد، حتى تبسمك في وجه
أخيك، وإماطة الأذى عن الطريق، والإصلاح بين المتخاصمين، والتفريج عن
المكروبين، ومساعدة المحتاجين، قال -عليه الصلاة والسلام-: "الإيمان بضع وسبعون شعبة، أدناها إماطة الأذى عن الطريق، وأعلاها قول: لا إله إلا الله، والحياء شعبة من الإيمان".

وجاء في رواية لحديث عشر ذي الحجة، لفظ "خير" بدلاً من "العمل الصالح"، ففي رواية القاسم بن أبي أيوب: "ما من عمل أزكى عند الله ولا أعظم أجراً من خير يعمله في عشر الأضحى"فتح الباري، كتاب العيدين، باب العمل في أيام التشريق.

ومما يدل على سعة معنى العمل الصالح، قال أبو شامة: "ومن الأزمان ما جعله الشرع مفضّلاً فيه جميع أعمال البر؛ كعشر ذي الحجة... فمثل ذلك يكون أي عمل من أعمال البر حصل فيها كان له الفضل على نظيره في زمن آخر".
الباعث على إنكار البدع والحوادث، ص 34.



 الموضوع الأصلي : فضل العشر الاوائل من ذي الحجة  المصدر : منتدى كل العرب

Share

 الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى كل العرب :: المنتــــــدى الاســلامــى الــعــام :: المكتبة الاسلامية العامة-
© phpBB | الحصول على منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك